البليت أو اللوح الطباعي plate

معظم مطبوعات اليوم تطبع بطريقة الطباعة الملساء المعروفة باسم (الأوفست)، وهي تقنية طباعية عالية الدقة، عُرفت منذ أكثر من مئة عام، مطورة من أفكار الطباعة الحجرية. وتعتمد على فكرة تنافر الدهن والماء في الألواح الطباعية. فالمساحات التي عليها الأصل المطلوب طباعته تكون دهنية السطح بينما تكون بقية اللوح قابلة لمرور الماء عليها. ولما كانت أحبار الطباعة دهنية التكوين فإن المساحات الدهنية في اللوح تلتقط اللون بينما تظل الأجزاء الأخرى المرطبة بالماء بلا لون، ومن هنا يكون اللوح جاهزاً للطبع على الورق.

لقد تطور البليت الطباعي ووصل الى ، CTP plate في الفترة السابقة يعني ما قبل ال CTP كانت تسحب الافلام بطريقة الفرز للالوان « CMYK تكون الطبعة الملونة مؤلفة من اربعة الوان اساسية « من ثم يصور كل فيلم على بليت بطريقة وبعد ذلك يظهَّر « يحمّض « البليت ويمسح بالصمغ ويرسل بعد ذلك للطباعة . الآن قد اصبح موجوداً البليت CTP حيث يدخل خام بامر من الكمبيوتر الى ماكينة واحدة ويخرج منها جاهزاً للطباعة . البليت CTP له ايجابيات عديدة وله سلبيات ايضاً ، من ايجابياته انه يعطي نتيجة طباعية باهرة ويكون الشبك الطباعي ناعماً لدرجة عالية الدقة ، ويكون تحضير الطبعة اسرع بكثير من البليت العادي . اما سلبياته ، فلا يمكن الطبع الا مرة واحدة ولا يتجاوز عمر البليت عن الثماني عشر شهراً فقط بعكس البليت العادي ، المادة المستخدمة فى كلا البليتين هى الفرق بين كل من النوعين فالبليت العادى و يطلق عليه conventional plate تكون المادة الخام فيه حساسه لضوء ال uv و هو الضوء الاصفر و يوضع الفيلم فوق البليت و تعريضه لهذا الضوء حيث تنتقل الصورة من الفليم الى البليت . اما البليت الحرارى فمادته الخام حساسه للحراراة و يستخدم فى ماكينات ال CTP التى تنقل المعلومات مباشرة الى البليت باستخدام التاثير الحرارى لليزر الى البليت

12295234_10153923227106542_4094049333578706185_n 12239961_10153919773716542_6220763832534913144_n

ألواح الطباعة وأنواعها

ثمة تنوع كبير في ألواح الطباعة، يصلُح بعضها لطباعة بضع مئات من النسخ فقط في حين يصلح البعض الآخر لطباعة ملايين النسخ بمقاييس كبيرة وصغيرة. ويمكن حصر ستة أنواع أساسية منها هي:

1ـ الألواح المطلية السطح (السلبية) Surface Plate: هي أقدم أنواع ألواح الطباعة تصنع من الزنك أو الألمنيوم المحبب النظيف السطح، تراوح ثخانتها بين 0.35 و80،0مم، وتطلى بطبقة رقيقة من بيكرومات الألبومين Bichromat Albuminالحساسة بالضوء. فإذا طبقت سلبية الصورة المطلوبة على اللوح وعُرِّضا معاً لضوءٍ غني بالأشعة فوق البنفسجية (قوس كهربائية أو مصباح بخار الزئبق) ثم طليت المنطقة المعرّضة للضوء بحبر دهني القوام وغسل اللوح بالماء ينحل الألبومين فوق المساحات التي لم تتعرض للضوء ويبقى فوق المساحات الأخرى لتصلبه مكوناً خيالاً قابلاً لتشرب الحبر. ثم يعالج اللوح بالحموض لإزالة تحسس المساحات الخالية ويصبح جاهزاً لتركيبه على الآلة الطابعة.


3ـ الألواح الثنائية المعدن
Bimetal Plate: هي ألواح مصنوعة من معدنين أو أكثر، جزيئات سطوحها متباينة الخصائص كأن تصنع من الألمنيوم أو الفولاذ غير القابل للصدأ، ثم يكسى أحد وجهيها بطبقة رقيقة من النحاس لا تزيد ثخانتها على عشرة ميكرونات وتطلى بعدها بطبقة أخرى من النيكل أو الكروم ثخانتها 1ـ3 ميكرونات، ولدى معالجة الألواح من هذا النوع بالحموض بعد التصوير يبقى النحاس فوق المساحة التي يغطيها الخيال حصراً في حين تظهر طبقة الألمنيوم أو الفولاذ التحتية في المساحات الخالية، وتصلح هذه الألواح للاستعمال الطويل الأمد جداً وللطباعة العالية الجودة.2ـ الألواح العميقة الحفر (الموجبة) Deep Etch Plate: هي ألواح مثل سابقتها تطلى بطبقة حساسة بالضوء من الصمغ العربيArabic Gum وبيكرومات الأمونيوم Ammonium Bichromat ولدى تطبيق إيجابية الصورة المطلوبة على اللوح وتعريضهما للضوء تتأثر المساحات التي تعرضت للضوء لا المساحات التي تشكل مسقط الخيال، فإذا غسل اللوح بالماء تنحل الطبقة الحساسة التي لم تعرض للضوء وتبقى المساحات الأخرى لتصلبها. ثم تحفر المساحة التي يغطيها الخيال حفراً خفيفاً بالحموض وتطلى بأساس من اللّك (البرنيق Lacquer Base) لتصبح قابلة لتشرب الحبر. وتستعمل الألواح من هذا النوع في عمليات الطباعة التي تتطلب عمراً أطول ونوعية أفضل.

4ـ الألواح المسبقة التحسس Presensitized Plate: وهي تدعى بهذا الاسم لأنها تباع مطلية برقاقة حساسة بالضوء من معملها، وتكون من الألمنيوم عادة أو من ورق طباعة خاص، وأما الطلاء فمركب ثنائي الآزوت Diazo Compound وتتميز هذه الألواح بسهولة تصنيعها ومعالجتها، غير أنها لا تصلح عادة إلا لطبع أعداد قليلة من النسخ.

5ـ الألواح القابلة للمسح Wipe-on plate: هي ألواح من الألمنيوم أو الزنك تطلى أيضاً بمركب ثنائي الآزوت. غير أن مد هذا الطلاء يتم يدوياً بعد معالجة اللوح معالجة خاصة، وتتميز بسهولة إعدادها ولكنها أطول عمراً من سابقتها.

6ـ الألواح الإلكتروستاتية Electrostatic plate: هي ألواح تعد بالتصوير الجاف Xero Graphy أو بالتحسيس الكهربائي Electro Faxفتسلط عليها عند التصوير شحنة من الكهرباء الساكنة (إلكتروستاتية) لتكوين الخيال ثم يذر على سطحها ذرور راتنجي القوام Resinous Powderd Material فتتلقفه المساحة المشحونة، وبعد تقسية الذرور بالحرارة يصبح قابلاً لتشرب الحبر. وتستعمل الألواح من هذا النوع غالباً في مكنات النسخ المكتبية [ر. الآلات المكتبية] حيث الطباعة مؤتمتة وسريعة.

شارك الموضوع بالشبكات الاجتماعية

مواضيع قد تفيدك

يجب أن تسجل دخولك لكتابة تعليق.